البحوث الإسلامية تعلن عن صيغة الدعاء المستجاب من الله


أعلن مجمع البحوث الإسلامية تبعاً لما جاء عن السلف الصالح “إنهم بلغوا عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأرشدوا على صيغة الدعاء المستجاب التي لا يردها الله جل وعلا”.

صرح مجمع البحوث الإسلامية عبر صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن صيغة الدعاء التي أوصى بها السلف الصالح ليكون الدعاء مستجاب من الله عز وجل، هي أن يبدأ الداعي بالصلاة على رسول الله صلى لله عليه وسلم، ثم يسأل الله جل وعلا عن حاجته، ثم يختتم الدعاء بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.

واستدل مجمع البحوث الإسلامية بما جاء عن أبو سليمان الداراني رضي الله عنه أنه قال: ” مَنْ أَرَادَ أَنْ يَسْأَلَ اللَّهَ حَاجَتَهُ فَلْيَبْدَأْ بِالصَّلَاةِ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَلْيَسْأَلْ حَاجَتَهُ وَلْيَخْتِمْ بِالصَّلَاةِ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَإِنَّ الصَّلَاةَ عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَقْبُولَةٌ وَاَللَّهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى أَكْرَمُ أَنْ يَرُدَّ مَا بَيْنَهُمَا”.

أقرا المزيد علي جمعة يوضح كيف أحب الصحابة النبي صلى الله عليه وسلم.



<المصدر مصر 365

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *